الكرة العالمية

أليغري يدافع عن تصرف بوفون أمام ريال مدريد

دافع ماسيمليانو أليجري، مدرب فريق يوفنتوس، عن تصرف حارسه المخضرم جانلويجي بوفون في مباراة ريال مدريد بإياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

كان الحكم الإنجليزي مايكل أوليفر احتسب ركلة جزاء مثيرة للجدل في الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع للمباراة، واستفاد منها الريال بعدما سجلها البرتغالي كريستيانو رونالدو، ليقلب النتيجة من الخسارة بثلاثية نظيفة إلى 1-3، ليصعد الفريق المدريدي لنصف النهائي بعد الفوز 3-0 ذهابا.

لكن الحارس احتج على ركلة الجزاء ما كلفه الحصول على بطاقة حمراء.

وقال أليجري في المؤتمر الصحفي لمباراة فريقه أمام سامبدوريا المقرر لها الأحد في الجولة الـ32 من الدوري الإيطالي: “من السهل دائما الحكم من الخارج، وفيما يتعلق ببوفون، فلقد كان مثالا يحتذى به داخل الملعب وخارجه لمدة 20 عاما”.

وأضاف: “لا أعرف ركلة الجزاء صحيحة أم لا، لكن بوفون تعرض للطرد وحرم من فرصة التصدي لتسديدة كريستيانو رونالدو، وأنا أتفهم موقفه”.

وتابع: “أعتقد أن الجلوس في المنزل دون توتر وعدم مراعاة الوضع النفسي الذي تعرض له بوفون ليس عدلا، وأتحدى أي شخص في العالم ألا يتفاعل مع هذا الموقف”.

وأوضح مدرب يوفنتوس: “عليك أن تكون هادئا عندما يمر مثل هذا الموقف، لكن في وقت حدوثه أتحدى أي شخص ألا يفقد أعصابه”.

وأتم: “لقد أدار الحكم 90 دقيقة بشكل جيد ثم خسر ذلك قليلا في نهاية المباراة، كما هو الحال عندما تحسب بطاقة في إحدى ألعاب الورق مع لمسة لا يمكن التنبؤ بها، وهذه الأشياء يمكن أن تحدث”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق