الواجهة

اتحاد بلعباس يدخل مرحلة الشك.. وشريف الوزاني يحذر

دخل فريق اتحاد بلعباس مجددا حسابات السقوط إلى الرابطة الثانية المحترفة لكرة القدم بعد خسارتيه المتتاليتين في الجولتين السابقتين، ليرهن بذلك مستقبله في ساحة الكبار. 

وبدأت هذه الوضعية تقلق الجميع في مدينة سيدي بلعباس، حيث كان الأنصار يراهنون على إنهاء الموسم بين الثلاثة الأوائل، سيما بعد المشوار الجيد لفريقهم الموسم الفارط عندما احتلوا الصف الرابع في ختام البطولة.

واعترف مدرب الاتحاد، سي الطاهر شريف الوزاني، في تصريح لواج، بخطورة الوضعية التي يتواجد عليها أشباله، الذين يبتعدون بأربع نقاط فقط عن ثالث النازلين المحتملين، اتحاد الحراش، صاحب المرتبة ال14 ب25 نقطة.

ودعا المدرب لاعبيه إلى رد فعل قوي خلال الجولات الخمس الأخيرة لتفادي أية مفاجأة غير سارة في نهاية الموسم، على حد تعبيره.

وتفاقمت مشاكل الاتحاد منذ أن نزعت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم منه ست نقاط في يناير الماضي بأمر من الاتحادية الدولية للعبة التي حكمت لصالح لاعب أجنبي في نادي الغرب الجزائري بعد شكوى قدمها لها بخصوص مستحقاته المالية.

وأكد شريف الوزاني بأن لاعبيه ممنوعون من الخطأ في الجولات المقبلة، التي ستشهد استقبالهم لشبيبة الساورة واتحاد الحراش واتحاد بسكرة مقابل تنقلين إلى ميداني وفاق سطيف ومولودية الجزائر.

وقبل ذلك، يستضيف أبناء ”المكرة” شباب الزاوية، من بطولة الجهوي الأول (رابطة البليدة) برسم الدور نصف النهائي لكأس الجمهورية، وهو الدور الذي يصلون إليه لثالث موسم على التوالي ويأملون تخطيه هذه المرة، في الوقت الذي يحذر فيه مدربهم من استصغار المنافس الذي ينافس على الصعود في القسم الخامس.

ويستأنف لاعبو الاتحاد عشية اليوم الاثنين التدريبات تحسبا لموعد الكأس بعد يومين من الراحة استفادوا منهما عقب عودتهم من تاجنانت حيث انهزموا أمام الدفاع المحلي بهدف يتيم ضمن الجولة ال25.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق