الكرة العالمية

أبطال أوربا: هذا ما يخشاه غوارديولا قبل قمة ليفربول

يخشى مدرب مانشستر سيتي، بيب غوارديولا، من أن الإنهيار الكبير لفريقه أمام الغريم مانشستر يونايتد سيعلق بأذهان لاعبيه، في ظل مساعيه لقلب تأخره..

0-3 أمام ليفربول، وذلك عندما يلتقي معه في إياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، غداً الثلاثاء.

وقال الإسباني غوارديولا للصحافيين: “كان هذا في غاية الصعوبة على حالتنا النفسية لكن هذا ما حدث بالفعل، ربما يتحسن مستوانا في المستقبل، لكننا أدركنا أنه في بعض الأحيان ليس من الكافي ما تقوم به للفوز بالمباريات”.

وأضاف: “حضرنا إلى هنا في الشوط الأول لمحاولة القيام بما نفعل طوال الموسم، لكن ربما لم يكن هذا كافياً للفوز على مستوى دوري الأبطال أو الدوري الممتاز”.

وتلقت شباك سيتي الذي يبتعد في صدارة الدوري الممتاز بفارق 13 نقطة عن أقرب مطارديه، 6 أهداف في آخر مباراتين، بعد أن سجل ليفربول ثلاثة أهداف في غضون 19 دقيقة في أنفيلد، في لقاء الذهاب بدوري الأبطال.

وكلفت هفوات مماثلة على صعيد التركيز غوارديولا الكثير أثناء فترة عمله مع بايرن ميونخ، حيث سجل ريال مدريد ثلاثة أهداف في 18 دقيقة في لقاء الإياب بالدور نصف النهائي بدوري الأبطال في 2014.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق