الكرة العالمية

يوفنتوس يصطدم بميلان في “كلاسيكو” الدوري الإيطالي

رغم اختلاف أهدافهما في الموسم الحالي، ينتظر أن تكون المواجهة بين يوفنتوس وميلان غداً السبت، في غاية الإثارة والتوتر بين الفريقين.

ويتطلع يوفنتوس إلى تمديد سجل الفوز المتتالي بلقب الدوري الإيطالي لكرة القدم إلى 7 مواسم متتالية، فيما يحلم ميلان إلى احتلال مركز متقدم يمهد له العودة للمشاركة في بطولة دوري أبطال أوروبا.

ويترقب إستاد يوفنتوس في مدينة تورينو مواجهة كلاسيكية مثيرة بين الفريقين غداً السبت، في الجولة 30 من الدوري الإيطالي، والتي تقام جميع مبارياتها غداً السبت، نظراً لاحتفالات عيد الفصح بعد غد الأحد.

ويتصدر يوفنتوس جدول المسابقة بفارق نقطتين فقط أمام نابولي فيما يحتل ميلان المركز السادس الذي يتأهل صاحبه لمسابقة الدوري الأوروبي.

صحوة ميلان؟

ولكن ميلان يتطلع إلى التخلص من فارق النقاط الخمس التي تفصله عن المركز الرابع الذي يتأهل صاحبه لمسابقة دوري الأبطال التي حصد ميلان لقبها 7 مرات سابقة.

وكان المدير الفني لميلان جينارو غاتوزو فاز بلقب دوري الأبطال مع الفريق مرتين سابقتين كلاعب.

وألمح المدير الرياضي لنادي ميلان الإيطالي لكرة القدم ماسيميليانو ميرابيلي، إلى إمكانية تجديد عقد غاتوزو خلال الأيام القليلة المقبلة.

وأشار ميرابيلي إلى إمكانية أن تكون هذه هي مفاجأة وهدية النادي إلى جماهيره في مناسبة (عيد الفصح) التي تشهد هدية مفاجئة توضع داخل البيض المصنوع من الشكولاتة.

وتشهد أوروبا الاحتفال بهذه المناسبة يوم الأحد المقبل.

وكان غاتوزو تولى تدريب الفريق في نوفمبر الماضي خلفاً للمدرب فنشنزو مونتيلا بسبب سوء النتائج.

وقاد غاتوزو صحوة الفريق في الشهور القليلة الماضية حيث استعاد كثيراً من اتزانه في الدوري الإيطالي ليصبح التجديد لغاتوزو أمراً منطقياً، إذ كان النجم السابق لميلان وقع على عقد حتى نهاية الموسم الحالي فحسب.

وقال ميرابيلي: “لا أعتقد أنه ستكون هناك مشاكل في تمديد العقد، قلت من قبل إن غاتوزو سيكون من أهم المدربين في السنوات المقبلة”.

وكان غاتوزو تألق كلاعب خط وسط في صفوف ميلان خلال العقد الأول من القرن الحالي وفاز مع الفريق بعدة ألقاب بين عامي 2003 و2011 منها لقبين في دوري أبطال أوروبا.

كما شارك غاتوزو في فوز المنتخب الإيطالي “الأزوري” بلقب بطولة كأس العالم 2006 بألمانيا.

وفي المقابل، تسلم ماسيميليانو أليغري قبل أيام قليلة جائزة “المقعد الذهبي” لأفضل مدرب في العام لتكون المرة الرابعة التي يحصل فيها على هذه الجائزة.

وكان أليغري فاز بهذه الجائزة مرة واحدة سابقة مع ساسولو ومرتين مع كالياري.

يوفنتوس لتمديد انتصاراته؟

ويسعى يوفنتوس إلى استعادة نغمة الانتصارات في المسابقة بعدما انتهت مباراته الماضية بالتعادل السلبي مع سبال ليكون التعادل الأول للفريق بعد 12 انتصاراً متتالياً.

ويفتقد يوفنتوس في مباراة الغد جهود مدافعيه جورجيو كيليني وأليكس ساندرو.

وتمثل مباراة الغد أفضل استعداد ليوفنتوس قبل مباراته الصعبة الثلاثاء المقبل، أمام ريال مدريد الإسباني في ذهاب دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا والتي تتسم بالطابع الثأري بعد هزيمة يوفنتوس أمام الريال 1-4 في نهائي البطولة نفسها الموسم الماضي.

وفي البطولة نفسها، يحل روما الإيطالي ضيفاً على برشلونة الإسباني يوم الأربعاء، في ذهاب دور الثمانية لدوري الأبطال.

ويحل روما ضيفاً على بولونيا غداً السبت، في افتتاح فعاليات الجولة فيما يحل نابولي ضيفاً على ساسولو.

وفي باقي مباريات الجولة، يلتقي أتالانتا مع أودينيزي وإنتر ميلان مع فيرونا ولاتسيو مع بينفينتو وكالياري مع تورينو وجنوى مع سبال وفيورنتينا مع كروتوني وكييفو مع سامبدوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق