الكرة العالمية

كأس فرنسا: سان جيرمان يصطدم بطموح موناكو في النهائي

يتطلع باريس سان جيرمان الفرنسي إلى انتزاع باكورة ألقابه في الموسم الحالي عندما يلتقي موناكو غداً السبت، في نهائي كأس الرابطة الفرنسية.

واحتكر باريس سان جيرمان لقب البطولة في المواسم الأربعة الماضية حتى رفع رصيده إلى 7 ألقاب في هذه البطولة ليصبح الأكثر فوزاً بلقبها مقابل 3 ألقاب لكل من مارسيليا وبوردو.

وفي المقابل، يتطلع موناكو إلى الفوز بلقب البطولة للمرة الأولى منذ موسم 2002-2003.

وقطع سان جيرمان شوطاً هائلاً على طريق استعادة لقب الدوري الفرنسي في الموسم الحالي بعدما حصد موناكو اللقب في الموسم الماضي.

ويتصدر سان جيرمان جدول الدوري برصيد 83 نقطة بفارق 17 نقطة أمام موناكو صاحب المركز الثاني بعد 31 مباراة لسان جيرمان و30 مباراة لموناكو.

كما يلتقي سان جيرمان فريق كان في 18 أبريل (نيسان) المقبل بالدور قبل النهائي في مسابقة كأس فرنسا.

ولهذا، تحظى مباراة الغد بأهمية بالغة كحافز قوي لسان جيرمان على استكمال رحلة استعادة اللقب في كل من الدوري وكأس فرنسا وكذلك لأنها ستمنح الفريق أول لقب له في الموسم الحالي.

وفي المقابل، لا تقل أهمية المباراة بالنسبة لموناكو الذي تضاءلت فرصه في الدفاع عن لقب الدوري الفرنسي كما خرج صفر اليدين من مسابقة كأس فرنسا.

ويسعى موناكو للفوز على سان جيرمان غداً لإحراز اللقب وإنقاذ موسمه من الضياع كما تمثل المباراة بروفة جيدة له قبل مباراته المرتقبة أمام سان جيرمان في الدوري يوم 15 أبريل المقبل كما تمثل فرصة للثأر من سان جيرمان الذي أحرز لقب البطولة في الموسم الماضي بالفوز الساحق 4-1 على موناكو بالذات.

غياب نيمار

ويفتقد سان جيرمان في هذه المباراة لجهود لاعبه البرازيلي الشهير نيمار دا سيلفا الذي أصبح أغلى لاعب في تاريخ اللعبة عندما انتقل من برشلونة إلى باريس سان جيرمان الفرنسي في صيف 2017 مقابل سداد الشرط الجزائي في عقده مع النادي الكاتالوني والبالغ 222 مليون يورو.

ولكن الفريق نجح في حسم لقب هذه البطولة في الموسم الماضي قبل ضم نيمار وهو ما يثير تفاؤله بشأن إمكانية حسم اللقب للموسم الخامس على التوالي خاصة مع وجود المهاجم الأوروغوياني إدينسون كافاني الذي كان عاملاً مشتركاً في حسم العديد من ألقاب الفريق في السنوات الأخيرة.

وكان كافاني سجل هدفين في نهائي البطولة نفسها الموسم الماضي ويحلم بتكرار هذا الإنجاز في الموسم الحالي.

ويعول سان جيرمان كثيراً على أهداف كافاني في ظل غياب نيمار.

وكان كافاني احتفل بمباراته الدولية رقم 100 مع منتخب أوروغواي من خلال تسجيل هدف الفوز 1-0 على منتخب ويلز في نهائي كأس الصين الودية.

كما يعول سان جيرمان كثيراً على النجم الفرنسي الشاب كيليان مبابي المنتقل لسان جيرمان من موناكو على سبيل الإعارة.

وكان مبابي سجل هدفين ليقود المنتخب الفرنسي إلى الفوز 3-1 على مضيفه الروسي ودياً الثلاثاء الماضي.

ويفتقد الفريق جهود نجمه تياغو موتا للإيقاف 3 مباريات بسبب سلوكه العنيف في مباراة الفريق أمام آنجيه.

وفي المقابل، يعول موناكو كثيراً على عدد من النجوم مثل البرتغالي جواو موتينيو نجم خط وسط الفريق والذي مدد عقده مع الفريق حتى 2020 والمهاجم الكولومبي راداميل فالكاو غارسيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق