الثلاثاء, 23 أيار 2017 by

إدارة إنتر تقوده من سيئ لأسوأ

بقلم/ سوانزي كامبانالي - القائمون على إدارة إنتر ميلان أثبتوا مجددا أنهم يدمنون تكرار أخطائهم وارتكاب الهفوات التي يمكن لأي شخص ملاحظة أنها سبب تراجع مستوى الفريق، إقالة المدرب ستيفانو بيولي عادت بالنيراتزوري إلى مربع البداية وجعلتنا نشعر أننا نشاهد سيناريو مكرر وممل.

التخبط الواضح في طريقة إدارة الإنتر يؤكد عدم وجود خطة أو منهجية واضحة في تسيير شئون النادي، بيولي أكد بعد خسارته من جنوى على ثقته في البقاء بمنصبه ودعم الإدارة له، لكن هذا حدث قبل أيام من إقالته، ما يفضح غياب قنوات الاتصال بين مجموعة "سونينج" المالكة للنادي والمسئولين في النادي بمختلف أدوارهم.

بخلاف ذلك فإن عقلية الانتصار غائبة تماما عن النادي والفريق، هذا يمنع أي مدرب من النجاح سواء كان بيولي أو غيره، فإقالة المدربين وتبديلهم ليست هي الحل، حيث أن آخر مدرب نجح مع النيراتزوري هو جوزيه مورينيو، وذلك لسببين واضحين، عقليته كشخص قوي يحب الفوز بجانب التزامه بأسلوبه الدفاعي في اللعب، الذي كان يجدي نفعا حينها.

قيادة الفريق هي إحدى الأمور التي تثير التساؤل في الإنتر، ماورو إيكاردي قائد الفريق وواحد من أصغر اللاعبين سنا وأقلهم خبرة، كما أنه لا يملك شخصية قيادية ولا يصلح أن يكون مرجعا لزملائه، الشخص الوحيد القادر على قيادة الفريق هو الحارس سمير هاندانوفيتش، الذي بدأ يفكر في الرحيل بعدما أدرك أنه يهدر مسيرته في الإنتر.

ربما نشعر ببادرة أمل إذا صحت الشائعات الأخيرة التي تفيد برغبة النادي في التعاقد مع لوتشيانو سباليتي مدرب روما الحالي لقيادة الفريق بداية من الموسم المقبل، فهو شخص قوي صاحب عقلية انتصارية وتكتيكات ناجحة، وربما يرجع سبب فشله في تحقيق أي إنجاز مع روما إلى عادة النادي نفسه، الذي اشتهر بالمنافسة القوية طوال الموسم والسقوط في الأمتار الأخيرة.

* نقلا عن موقع فوتبول إيطاليا

آخر فيديوهات الكرة الجزائرية


 - kooradz  - kooradz  - kooradz  - kooradz  - kooradz  - kooradz  - kooradz  - kooradz