الرابطة الأولىالكرة الجزائرية

الإتحاد الجزائري: نتعرض لحملة “قذرة” من أزلام العصابة!

استنكر الاتحاد الجزائري لكرة القدم ما وصفه بـ”حملة هجومات غير بريئة ومنظّمة” يتعرض لها من طرف من سمتهم بـ”المرتزقة و”أزلام العصابة”، مؤكدة أنها ستلجأ للطرق القانونية، بعرض المحرضين على العدالة.

سعداوي: تسجيل حلفاية الصوتي ليس مفبركا.. والعدالة ستنصفني

وقال الإتحاد في بيان عبر موقعه الرسمي اليوم الجمعة : ” يشهد الاتحاد الجزائري لكرة القدم بصفة عامة، حملة هجمات غير بريئة ومنظّمة منذ أيام، تستهدف شخص رئيس الهيئة الكروية، خير الدين زطشي”.

وأضاف “لم تتوقف حملات الطعن والافتراء، منذ انتخاب المكتب الفيدرالي سنة 2017، رغم تسجيل تراجع طفيف بعد تحقيق التتويج الغالي بكأس أمم أفريقيا 2019 في مصر”.

وتابع “ها هي مجموعة الحاقدين تعود للتحرك عن طريق بث سمومها من خلال بعض المواقع الإلكترونية، وكذلك مواقع التواصل الاجتماعي، أو عن طريق بعض الوجوه التي تستغل سمعتها، والذين لا يمكن أن نسميهم إلا مجموعة مرتزقة، مهمتهم نقل معلومات مكذوبة، وشائعات وافتراءات”.

وواصل البيان “وأمام هذا التكالب، يكّذب الاتحاد الجزائري قطعا، جميع الادعاءات الواهية التي تنشرها بعض الأبواق والجهات الحاقدة، والتي لم تستسغ التغيير الجذري الذي تبناه المكتب الفيدرالي في سبيل تطوير اللعبة، وغلق الأبواب أمام كل الانتهازيين، وأصحاب الامتيازات”.

محامي مليك توري يهدد وفاق سطيف

وختم اتحاد الكرة الجزائري “نشجب وبشدّة، مثل هذه التصرفات البغيضة، ونؤكّد أنّ الاتحاد سيلجأ للطرق القانونية، بعرض المحرضين على العدالة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق