الرابطة الأولىالكرة الجزائرية

إدارة إتحاد بلعباس تهدد بمعاقبة اللاعبين المضربين

هاجمت إدارة اتحاد بلعباس، المنافس بدوري المحترفين الجزائري، لاعبي الفريق بعد شنهم إضرابا، واصفة الخطوة بـ” غير القانونية”، ومهددة بـ” اتخاذ إجراءات عقابية ضد المعنيين”.

كأس الجزائر: عين مليلة تنهي مغامرة شباب أدرار

وأوضح المدير العام للنادي، قدور بن عياد في تصريح صحفي اليوم الأحد : “إذا ما تكرر مثل هذا السلوك سنضطر إلى فسخ عقود بعض اللاعبين الذين يتبين بأنهم وراء إثارة هذه المشاكل، علما وأن الإضرابات المتكررة التي يلجأ إليها اللاعبون للمطالبة بأجورهم الشهرية لا تحل إطلاقا هذا الإشكال”.

وأوضح نفس المسؤول بأنه رغم الوضعية المالية الصعبة التي يمر بها النادي إلا أن الأخير تمكن من تسديد بعض أجور لاعبيه “الذين يتواجدون في أفضل حال من هذه الناحية مقارنة مع لاعبين من أندية أخرى”.

واستأنف أمس السبت أشبال المدرب عبد القادر يعيش التدريبات بعد الاضطرابات التي عرفتها بداية تحضيرات التوقف الشتوي للمنافسة، وذلك تحسبا للمرحلة الثانية من الموسم الجاري المقرر انطلاقها في الفاتح فبراير المقبل.

وساهم تدخل السلطات المحلية، التي وعدت بحل مشاكل اللاعبين المالية ولو بشكل جزئي، خلال الأيام المقبلة، في توقيف كثير من اللاعبين لإضرابهم بعدما كان المدرب يعيش قد أطلق صافرة الإنذار منذ بضعة أيام محذرا من انعكاسات هذا التصرف على نتائج ومردود الفريق في ما تبقى من مشوار البطولة والكأس الوطنيتين.

تجدر الإشارة إلى أنه برغم تذبذب تحضيرات تشكيلة ”المكرة” على خلفية إضرابات اللاعبين المتكررة، إلا أن هذا الفريق يحتل المرتبة الرابعة في البطولة بعد نهاية مرحلة الذهاب.

مزيان.. سابع لاعب جزائري ينضم للترجي التونسي

من جهة أخرى، تأسف قدور بن عياد، الذي يطمح لإنهاء الموسم بين الأربعة الأوائل، لما وصفه ب”تجاهل” أعضاء مجلس إدارة الشركة الرياضية لاتحاد بلعباس للأزمة التي يتخبط فيها النادي، مؤكدا أنه وجد نفسه وحيدا في مواجهة المشاكل المتراكمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق