الرابطة الأولىالكرة الجزائرية

الدوري الجزائري: وفاق سطيف وعين مليلة من أجل الصدارة

يسعى فريقا جمعية عين مليلة و وفاق سطيف استغلال غياب رائد الترتيب اتحاد الجزائر، المنشغل بمنافسة كاس العرب لانتزاع صدارة ترتيب دوري المحترفين الجزائري لكرة القدم بمناسبة اجراء الجولة الخامسة للبطولة يومي الاثنين و الثلاثاء.

فالصاعد الجديد، جمعية عين مليلة (2 – 8 ن)، يواصل إثارة إعجاب الجمهور الجزائري ببقائه بدون هزيمة بعد مرور أربع جولات (انتصاران و تعادلان). هذا الاثنين سيقوم أشبال المدرب لخضر عجالي بتنقل إلى مدينة وهران لملاقاة المولودية المحلية (14 – 2 ن) و كلهم أمل في مواصلة المغامرة السعيدة.
أما المنافس، فقد فاجأ الجميع باحتلاله مرتبة متواضعة في أسفل الترتيب، خصوصا ان المدرب المغربي “للحمراوة” لا يحظى برضا الجميع.

وفاق سطيف لمحو خيبة بارادو
والطامح الثاني لكرسي الريادة، وفاق سطيف (4 – 7 ن) الذي يلعب عدة منافسات في آن واحد (وطنيا، عربيا و إفريقيا) سيواجه يوم غد (الاثنين) شباب بلوزداد (14 – 2 ن) في لقاء سيكون قبل كل شيء تحضيريا لمباراة الدور ربع النهائي لمنافسة رابطة الأبطال الإفريقية المقررة الأسبوع المقبل بسطيف ضد حامل اللقب، الوداد البيضاوي المغربي.
تحسبا لهذا الموعد القاري الهام، سيواجه زملاء قائد الفريق عبد المؤمن جابو التشكيلة البلوزدادية لضرب ثلاثة عصافير بحجر واحد وهي: الفوز بالمباراة، التربع على كرسي الريادة و استعادة معنوياتهم بعد التعثر المسجل أمام نادي بارادو (1-1) مساء يوم الثلاثاء الماضي بسطيف، لذا فليس هنا أي مجال للخطأ لتشكيلة المدرب المغربي، رشيد الطاوسي.

أما شباب بلوزداد، فقد نجح في اكثر من مناسبة في العودة من ملعب 8 ماي 45، بنتيجة إيجابية حيث سيحاول هذه المرة، تأكيد صحوته.
للعلم أن فريق حي “العقيبة” شرع الموسم الجديد بخصم 3 نقاط من رصيده للأسباب التي يعلمها الجميع، قبل أن يمر للإيجابي (+2) رغم التعادل الذي فرضته عليه مولودية الجزائر (0-0) يوم الثلاثاء الماضي، ورغم الأزمة الداخلية التي يعيشها الفريق على المستوى الإداري بعد تنحية رئيسه محمد بوحفص.

حسين داي لمواصلة التألق
وسيكون ملعب 20 أوت بالجزائر العاصمة، مسرحا لمقابلة واعدة بين نصر حسين داي (8 – 5 ن) و شبيبة الساورة (4 – 7 ن). فأشبال المدرب بلال دزيري عادوا الأسبوع الماضي من تاجنانت بفوز ثمين (2-1)، والتي محوا به الهزيمة المسجلة بميدانهم أمام اتحاد الجزائر.

ويبقى رفقاء الهداف خاسف مصممين على تحقيق الفوز أمام تشكيلة الساورة التي سحقت بثلاثية نظيفة نظيرتها لاتحاد الجزائر في الأسبوع الماضي.
ويعتزم ممثل الجنوب الغربي، زايدي مفاجأة النصرية و التربع على كرسي الريادة في حال تعثر “لازام و الوفاق”.
ويجري آخر لقاء للدفعة الأولى لمباريات يوم الاثنين بقسنطينة حيث يستضيف الشباب المحلي حامل اللقب (8 – 5 ن) ، حامل الكأس اتحاد بلعباس (12 – 3 ن) في لقاء يمكن اعتباره لقاء “الكأس الممتازة”.

وعرف أشبال المدرب عبد القادر عمراني بداية موسم متعثرة لم تكن في مستوى تطلعات السنافر الذي كانوا ينتظرون مردودا أفضل، مما سيفرض على بلخير و عبيد و بن شريفة، حتمية الفوز من أجل التصالح مع الأنصار. لكن المنافس، اتحاد بلعباس يوجد في منحي تصاعدي بعد الفوز الباهر المسجل على جاره، مولودية وهران (3-1). ويبقى أبناء المدرب التونسي، معتز بوعكاز غير مستعدين لوضع حد لمشوارهم الإيجابي.

قمة في تيزي وزو
و تجري مباريات الدفعة الثانية يوم الثلاثاء بمباراة في القمة تجمع بتيزي وزو، شبيبة القبائل و نادي بارادو اللذين يتقاسمان المركز السادس بست نقاط.
الفريقان اللذان لم يتذوقا بعد طعم الهزيمة منذ انطلاق الموسم،يطمحان لحصد النقاط الثلاثة من أجل بلوغ المنصة الشرفية. فمعنويات الشبيبة التي استفادت من تأهيل المغترب سامي سلامة، مرتفعة للغاية بعد البداية الموفقة للموسم الجديد (فوز و 3 تعادلات).

من جهته، كاد نادي بارادو أن يحقق نتيجة مدوية بسطيف لما فرض التعادل على الوفاق المحلي (1-1) مضيعا الفوز في آخر لحظة بعد تلقيه هدف التعادل (د 89) عقب ضربة جزاء مشكوك فيها.
و افتكت مولودية الجزائر (85 – 5 ن) يوم الثلاثاء الماضي، نقطة ثمينة من ميدان مضيفه و شبحه الأسود شباب بلوزداد، معلنا بالمناسبة عن استيقاظ نسبي في
غياب مدرب رئيسي بعد إقالة الفرنسي برنار كازوني. هذا الثلاثاء سيتنقل رفاق حشود إلى المدية حيث ينتظرهم الأولمبي المحلي (11 – 4 ن) بفارغ الصبر.
هذا الأخير لم يحقق بعد أي فوز بملعب الإمام لياس، مما سيدفع بمطراني، تراوري و سامر على بذل كل ما في وسعهم لهز شباك الحارس شعال.

الدفاع لتحقيق الصحوة الغائبة

وستختتم هذه الجولة بلقاء محلي للشرق الجزائري، بين دفاع تاجنانت (16 – 0 ن) و أهلي برج بوعريريج (13 – 3 ن). فالفريقان لا زالا في رحلة البحث عن أول فوز في الموسم الجديد.

الدفاع الذي أقال مدربه التونسي، حمادي الدو لسوء النتائج، يوجد في وضعية لا يحسد عليها. فهزيمة جديدة داخل الديار سيكون لها أسوأ العواقب، بينما سيعمل رفاق الحارس فوزي شاوشي على استغلال أزمة الفريق و العودة للديار بكامل الزاد و كذا الاحتفال بأول فوز منذ صعودهم لقسم النخبة.
وأجلت مباراة، اتحاد الجزائر- مولودية بجاية، إلى يوم 7 أكتوبر، بسبب مشاركة أصحاب اللونين “الأحمر و الأسود” في منافسة الكأس العربية المقررة مساء اليوم الأحد بملعب عمر حمادي (بولوغين) ضد نادي القوة الجوية العراقي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق