الكرة العالمية

أبطال أوروبا: موناكو يعول على فالكاو لهزم السيتي

يدين موناكو بالكثير من الفضل في نجاحه أخيراً إلى لاعبيه الشبان لكن عندما يواجه مانشستر سيتي سعياً وراء تعويض تأخره بفارق هدفين في دور الـ16 بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم غداً الأربعاء.

سيحول أنظاره إلى لاعب أكثر خبرة وهو رادامل فالكاو.

وكان مهاجم كولومبيا، الذي ابتلي بالإصابات في موسمين بالدوري الإنجليزي الممتاز، قريباً من أفضل مستوى له من عودته هذا الموسم إلى موناكو من فترة إعارة إلى تشيلسي الموسم الماضي.

وقال فالكاو الذي سجل هدفين لكن أهدر ركلة جزاء مهمة في هزيمة موناكو 5-3 في لقاء الذهاب في مانشستر: “هذا الموسم ألعب بشكل منتظم، النادي لديه ثقة كاملة بي.. والجهاز الفني يجعلني أشعر بأهميتي”.

وأضاف: “في ظل الثقة.. تأتي بقية الأشياء بشكل طبيعي، لا أظن أن اللاعبين ينسون كرة القدم، كنت بحاجة فقط للعب بانتظام، لا ينسى المرء كيف يسجل الأهداف”.

ويحتاج موناكو، الذي استعد للمباراة بالفوز 2-1 على بوردو يوم السبت، لإظهار المزيد من التركيز إذا أراد التأهل.

وتابع فالكاو الذي سجل 16 هدفاً في دوري الدرجة الأولى الفرنسي هذا الموسم و6 في دوري الأبطال: “نحن في مرحلة حاسمة من الموسم، في دوري الأبطال خطأ واحد في مباراة قد يكون كارثياً، نحتاج إلى زيادة مستوى تركيزنا لنعوض الافتقار لخبرة المشاركة في هذه البطولة”.

ومن المتوقع أن يبدأ فالكاو، الذي تعافى من إصابة في الفخذ، بجوار الواعد كيليان مبابي في طريقة لعب 4-4-2 وخلفهما برناردو سيلفا وهو لاعب شاب آخر في التشكيلة.

ومصدر القلق الوحيد في موناكو هو غياب قلب الدفاع كاميل غليك الذي سيحل محله غيمرسون.

وتعهد سيتي، الذي استعد للمواجهة بالفوز 2-0 على ميدلسبره في كأس الاتحاد الإنجليزي، باللعب بأسلوب هجومي في إستاد لوي الثاني.

وقال الظهير بابلو زاباليتا: “لن نغير أسلوبنا، هذه هي الطريقة التي نلعب بها حتى الآن وأعتقد أننا إذا ذهبنا إلى موناكو للدفاع سيكون خطأ كبيراً”.

لكن التحسن في الأداء الدفاعي مطلوب أيضاً.

وقال الحارس ويلي كاباييرو: “نحتاج إلى الهجوم بالأسلوب نفسه الذي فعلناه هنا في إستاد الاتحاد وإذا فعلنا ذلك سنصنع فرصاً ونسجل”.

وأضاف: “لكن أهم شيء هو الدفاع بطريقة أفضل مما فعلنا في مباراة الذهاب”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق