الكرة العالمية

‎ الإعلام الروماني يصف المنتخب الكونغولي بالقردة ‎

تورط اعلاميان في اذاعة رياضية رومانية في قضية عنصرية خلال نقلهما لمباراة منتخبهم الروماني أمام المنتخب الكونغولي.

الاعلاميان ميهاي مورار ودانييل بوزودغان، خلال اذاعتهما لمباراة منتخب بلادهما الودية ، لم يفوتا فرصة السخرية من المنتخب الافريقي و وصف لاعبيه بالقردة مباشرة على الهواء .

وفي حديثهما عن لاعبي المنتخب الكونغولي جاء ما يلي: “الكونغوليين رافقهم 8000 قرد لمساندتهم” .. ”ما الفرق بين مدرب منتخبنا والمدرب الكونغولي ؟ .. الأول يعبد الله والثاني يعبد قردة الشامبانزي” …. ”هل شاهدت المنتخب الفرنسي؟ يشبهون المنتخب الكونغولي، الفرق بينهما أن فرنسا يلعبون نسبيا أفضل من الكونغوليين ‘.

وخلفت هذه التعليقات العنصرية موجة غضب كبيرة لدى المستمعين ، وطالبوا المسؤولين بمعاقبة المعنيين و تقديمهم لاعتذار رسمي للكونغوليين ، معتبرين ما صدر من الاعلاميين وقاحة وعنصرية يستحقان عليها أقصى العقوبات ، بينما برر ميهاي و دانييل أقوالهما بأنه مجرد وصف يعود في الأصل لشعار المنتخب ، و أنه لو كان الأمر يتعلق بالمنتخب الاسترالي مثلا لوصف لاعبيه بالكنغر أو الفرنسيين بالديكة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق