الكرة العربية

تعرف على طريق الفرق العربية لدور المجموعات في أبطال إفريقيا

أقيمت الجمعة قرعة الأدوار الأولى للنسخة الجديدة لبطولة دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم بالعاصمة السنغالية داكار، وأسفرت القرعة عن وقوع مواجهات عربية محتملة في دوري الـ32 والـ16.

وابتسمت القرعة لبعض من الفرق العربية المشاركة في البطولة وعلى رأسها الأهلي المصري، الذي بات طريقه مفروشا بالورود لمرحلة المجموعات التي غاب عنها في النسختين الأخيرتين، وأدارت ظهرها للبعض الآخر وعلى رأسها فريق الزمالك بطل الثنائية (الدوري والكأس) في مصر الموسم الماضي.

ويلعب الأهلي، صاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بالبطولة برصيد ثمانية ألقاب، من دور الـ32 مباشرة مع الفائز من مواجهة ريكرياتيفو دي لوبولو الأنجولي وراسينج ميكومسينج بطل غينيا الاستوائية اللذين سيلتقيان في الدور التمهيدي.

وفي حالة فوز الأهلي وصعوده إلى دور الستة عشر، فمن المقرر أن يواجه أحد أندية مبابان سوالوز السوازيلاندي والجيش الرواندي وسيركل دي خواكيم بطل موريشيوس ويانج أفريكانز التنزاني، التي ستواجه بعضها البعض في الدور التمهيدي ودور الـ32.

في المقابل، يستهل الزمالك، العائد للمشاركة في دوري الأبطال بعدما غاب عنها في النسخة الماضية، مشواره في المسابقة بدور الـ32، حيث يواجه الفائز من مواجهة نيمبا يونايتد الليبيري ويونيون دوالا الكاميروني.

في حالة صعود الزمالك لدور الستة عشر، فربما يصطدم بالأفريقي التونسي، الذي يبدأ مسيرته في المسابقة بملاقاة إيه إس تاندا الإيفواري في الدور التمهيدي، ويلتقي الفائز منهما في دور الـ32 مع الفائز من مواجهة مولودية بجاية الجزائري وأشانتي جولد الغاني.

وتبدو مهمة الوداد البيضاوي المغربي صعبة للغاية في التأهل إلى مرحلة المجموعات، برغم سهولة مواجهته الأولى في الدور التمهيدي الذي سيلتقي خلاله مع دوانز بطل النيجر.

وفي حالة تخطي الوداد عقبة بطل النيجر فإنه سيواجه في دور الـ32 مع الفائز من مواجهة جورماهيا الكيني وكانبسي بطل مدغشقر.

ولكن البطل المغربي قد يصطدم في دور الستة عشر بمازيمبي الكونغولي الديمقراطي (حامل اللقب)، الذي يخوض مباراته الأولى في البطولة أمام الفائز من مواجهة سان جورج الإثيوبي وبطل سيشيل في دور الـ32.

وربما يشهد دور الستة عشر مواجهة عربية أخرى من العيار الثقيل بين وفاق سطيف الجزائري والمريخ السوداني.

ويبدأ المريخ مباراته الأولى في البطولة بمواجهة الفائز من مواجهة واري وولفز النيجيري وبرايا كروز بطل الرأس الأخضر في دور الـ32، وفي حال تأهله لدور الستة عشر، فسيواجه الفائز من مباراة وفاق سطيف مع الفائز من مواجهة مانجا سبور الجابوني والنجم الكونغولي.

وقد يبدأ النجم الساحلي التونسي، حامل لقب كأس الكونفيدرالية الإفريقية، مشواره في النسخة القادمة بدوري الأبطال بمواجهة عربية، حيث يلتقي في دور الـ32 مع الفائز من مواجهة أولمبيك خريبكة المغربي وجامتيل الجامبي.

ويواجه النجم في دور الستة عشر حال تأهله إليها أي من أندية إنيمبا النيجيري وفيبرس الأوغندي وليولي بطل ليسوتو وفيتالو البوروندي.

من جانبه، يخوض الهلال السوداني مباراته الأولى في دور الـ32 مع الفائز من مواجهة أهلي طرابلس الليبي وأونز كرياتورز المالي، وفي حال صعود فسيلتقي مع أي من أندية فولكان دي موروني بطل جزر القمر وكايزر تشيفز الجنوب إفريقي وأسيك ميموزا الإيفواري وبطل تشاد.

وتنطلق مباريات الدور التمهيدي في شهر فبراير القادم حيث تجرى مباريات الذهاب أحد أيام 12، 13، 14، فيما تجرى مباريات العودة أحد أيام 26، 27، 28.

ويقام دور الـ32 في شهر مارس المقبل، حيث تجرى مباريات الذهاب أحد أيام 11، 12، 13، وتجرى مباريات العودة أيام 18، 19، 20.

ويجرى دور الستة عشر في أبريل القادم، حيث تقام لقاءات الذهاب أحد أيام 8، 9، 10، ومباريات الإياب أحد أيام 19، 20 حسبما أفاد الموقع الإلكتروني الرسمي للاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف).

ورغم مشاركة 55 فريقا في النسخة القادمة للبطولة، إلا أنها ستشهد غياب العديد من القوى الكبرى في القارة السمراء، على رأسها الترجي التونسي، بطل المسابقة عامي 19943 و2011، والرجاء البيضاوي المغربي، المتوج باللقب أعوام 1989 و1997 و1999، وأورلاندو بايريتس الجنوب أفريقي، الفائز بالبطولة عام 1995، والذي تأهل لنهائي الكونفدرالية الأفريقية هذا العام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق