المنتخب الوطني

بيليه: “بإمكان المنتخب الجزائري إحداث المفاجأة بالبرازيل”

صرح  نجم كرة القدم العالمي السابق ايدسون ارانتاز  دو ناسيمانتو المعروف بإسم بيليه اليوم الاربعاء بالجزائر “ان المنتخب الجزائري قادر على إحداث المفاجأة في مونديال 2014 بالبرازيل.

وأكد بيليه خلال ندوة نشطها غداة وصوله للجزائر بدعوة من شركة “كوكا كولا”  التي يمثلها على المستوى العالمي أن:” لعبة كرة القدم ليست علوما دقيقة وكثيرا ما تحمل مفاجأة غير متوقعة والمنتخب الجزائري قادر على احداث واحدة من هذه المفاجآت خلال مونديال البرازيل 2014″ . 

وبهذا الخصوص, قال بيليه “: يمكنني الاستشهاد عن قناعة بعدة أمثلة حدثت في  نهائيات الدورات المختلفة لكاس العالم, ابرزها تلك التي احدثها المنتخب الفرنسي بمونديال المكسيك 1986 حيث تمكن -في الوقت الذي لم يكن أحد يراهن عليه- من التفوق على المنتخب البرازيلي, بالاضافة الى المفاجأة التي حققها المنتخب الجزائري سنة 1982 في مونديال اسبانيا على حساب المانيا”. 

وسيعطي بيليه (73 سنة), المشرف على الدورة السنوية لكاس “كوكا كولا” ضربة الانطلاقة للمقابلة الودية التي ستجمع المنتخب الوطني الجزائري بنظيره السلوفيني المقررة لمساء اليوم الاربعاء بملعب مصطفى تشاكر بالبليدة , التي تعد المقابلة الاختبارية الاولى للخضر في اطار استعداداتهم للموعد العالمي . 

وفي مونديال البرازيل سيلعب المنتخب الوطني الجزائري في المجموعة الثامنة  رفقة منتخبات بلجيكا وروسيا وكوريا الجنوبية. 

وعن تواجده بالجزائر, التي يزورها لثالث مرة بعد الزيارتين التي قام بهما  سنة 1965 و 1969, بمناسبة المقابلة الودية التي جمعت المنتخب الوطني بمنتخب البرازيل  بوهران (فوز البرازيل 3-0) و مع نادي سانتوس (1-1), أعرب اللؤلؤة السوداء   عن “سعادته الكبيرة بالتواجد مرة أخرى بهذا البلد الجميل الذي يكن له كل المحبة”. 

وبهذا الخصوص قال بيليه :” انها فرصة سعيدة بالنسبة لي لانها مكنتني من زيارة الجزائر مرة اخرى (…) لا أحمل سوى ذكريات طيبة بقيت عالقة في ذهني  من الزيارتين السابقتين التي قمت بهما لهذا البلد الطيب. وانا اقول دائما ان الانطلاقة  الحقيقية لي في مشواري الكروي كانت بعد زيارتي للجزائر في قناعة مني ان هذا البلد  جلب لي الحظ السعيد “. 

وبالمناسبة قال بيليه: ” اتمنى ان تجلب زيارتي الحالية للجزائر الحظ هذه  المرة لمنتخب بلادي من اجل بلوغ نهائي العرس العالمي” , موجها بالمناسبة طلبه  للجزائريين مازحا, بالدعاء لنيمار و زملائه بالنجاح في المنافسة التي تقام على أرضهم “. 

وأوضح بيليه المتوج بالكأس العالمية لثلاث مرات في تاريخه (1958 و 1962 و  1970), أن الكأس التي فاز بها مع منتخب بلاده سنة 1970 بالبرازيل, تبقى الأعز  والأغلى في قلبه بالنظر الى الجو المميز الذي جرت فيه المنافسة .  

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق